الرئيسية » تطوير الذات » الثقة بالنفس: أهميتها وطرق تطويرها وأسباب انعدامها ومفاتيح لاكتسابها
الثقة بالنفس

الثقة بالنفس: أهميتها وطرق تطويرها وأسباب انعدامها ومفاتيح لاكتسابها

ما هي الثقة بالنفس

الثقة بالنفس ليست فطرية كما يعتقد البعض، ولكن تُكْتَسَب مع التجارب الَّتِي نعيشها كل يوم في حياتنا، وهذه التجارب هي الَّتِي تسمح لنا إمّا أن نثق بأنفسنا ،و إمّا لا.

أهمية الثقة بالنفس

الثقة بالنفس هي ببساطة الإيمان بالقدرات، والمواهب التي نمتلكها دون التأثر بآراء الآخرين عنا، وأسلوبنا في الحياة.

إذا شئت أن تكتسبها، وتتعلم كيف تواجه مخاوفك بيسر، سوف نقدم لك في هذا المقال كافة النصائح التي سوف تساعدك من أجل اكتسابها بصورة عملية وخطوة فخطوة.

إنّ الثقة بالنفس تتطور باستمرار، ولا تتوقف عن التطور، والنمو ما دمنا أحياء. فالإنسان يبدأ ببناء ثقته بنفسه منذ صغره، ولا يمكن أن ننسى الدور الهام الذي تلعبه الأسرة في بناء الشخصية الخاصة بنا، فإذا كان الوالدين ينعمون بثقة كبيرة بالنفس. فبالطبع سوف يتوارثها الأبناء، وإذا كان الأبوين عديمي الثقة فقد يرث الأبناء هذه المعضلة، أي عدم الثقة.

مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس

كما هو معروف، فإن بعض الأشخاص على الرغم من أنهم يثقون بأنفسهم، تأتي بعض اللحظات التي يفقدون فيها الثقة بذواتهم أو تنقصهم الثقة لعدة أسباب، ونذكر من بينها: الخجل أو موقف محرج مفاجئ.
إذا سألت الناس عنها فكل واحد منهم سوف يجيبك من خلال خبراته في الحياة ومن خلال الكتب التي قرأها بخصوص هذا الموضوع.
كما في جميع المجالات، فالبشر يختلفون، وكل واحد منهم يتصف بشيء لا يتميز به الشخص الآخر، ونفس الشيء ينطبق على الثقة بالنفس، فكل يوم نلتقي بأشخاص يثقون بأنفسهم بدرجات كبيرة، والبعض الآخر لا يستطيع أن يتفوه بكلمة أمام الناس.
لهذا السبب، فجميعنا نحتاج إلى تمارين إمّا لتطوير ثقتنا بأنفسنا، وإمّا لكسبها، وأفضل تمرين هو أن يجد الإنسان نقاط ضعفه من أجل علاجها، وعيوبه ليتقبلها، لأنّ لا شيء متكامل، ومثالي في هذا الكون.

ما هي ايجابيات الثقة بالنفس

  • الشخصية الواثقة بنفسها تتحمل المسؤولية بلا تردد وبلا خوف.
  • تساعدك على احترام قدرات الناس ومواهبهم وتساعدك في تحقيق أحلامك.
  • تساعدك على إعطاء النصيحة للناس ومساعدتهم على حل المشاكل التي تعترض طريقهم.
  • وتجعل الناس تتخذك أسوة حسنة.
  • وتجعلك قادر على خلق صداقات تنفعك في الحياة الخاصة والمهنية.

أسباب عدم الثقة بالنفس

  • القلق والخوف المستمر من حصول الأشياء التي يخشى الإنسان وقوعها.
  • مخاطبة نفسه بألفاظ تُدمّر ثقته بنفسه مثل: أنا غير قادر، أنا عاجز، أو أنا ضعيف، وغيرها من الألفاظ التي تُقلل من شأن الشخص، وتُضعف قيمته ونظرته الى نفسه.
  • مقارنة النفس مع الآخرين، وتقليدهم.
  • تهويل المواقف وتكبيرها قد تكون سبب في انعدام الثقة.
  • التعرض للفشل في الدراسة، أوفي العمل، أو في علاقة ما.
  • نظرة الناس الدونيّة لك.
  • التفكير بطريقة سلبيّة ومتشائمة.
  • تحقير الذات.
  • استعادة ذكريات الماضي الأليمة التي تسببت زعزعتها.
  • التركيز على نقاط الضعف وترك نقاط القوة.

طرق تطوير الثقة بالنفس

  • تعلم لغة جديدة، إنّ اللغة تعاون الشخص في التواصل مع أشخاص من ثقافات مختلفة.
  • قراءة الكتب من أجل إنماء الثقافة العامة.
  • اكتشف هواياتك وقم بتطويرها. لأنّ ذلك سيساعدك على تطوير الثقة بنفسك.
  • الاستيقاظ مبكراً.
  • التفكير بأسلوب إيجابي
  • كن أنيقا لأنّ اللباس الأنيق يجعل الناس تعجب بك، وتترك لديهم انطباع جميل.
  • فكر وتصرف بإيجابية في كل المواقف.
  • خلق صداقات جديدة ومفيدة.
  • تعلم من أخطائك، وذلك بعدم تكرارها مرة أخرى.
  • ممارسة الرياضة، لأنها تساعدنا في بناء جسم سليم.
  • تنازل عن التفكير بطريقة سلبيّة، لأن أغلب الأفكار السلبية التي نفكر فيها لن تحصل.
  • التوقف عن تحقير ذاته، ومخاطبة النفس بألفاظ تحفيزية.
  • عدم استعادة ذكريات الماضي المؤلمة التي تسبب اختلال في الثقة.
  • تحديد نقاط الضعف، ثم وضع خطّة لتطويرها، والتخلص منها.
  • مخاطبة النفس بألفاظ النجاح وتكرارها دائماً، مثل أنا قادر، أنا ناجح، وغيرها من الكلمات التحفيزية.
  • تقديم المساعدة للآخرين، قد تساعدك مساعدة الاخرين من زيادة الثقة بنفسك.
  • عليك أن تحب نفسك وتقبلها كما هي، وتنميتها نحو الأفضل.
  • التعلم الذاتي : تعلم بنفسك.

فوائد الثقة بالنفس

  1. طمأنينة الشخص
  2. تقبل نقاط الضعف والقوة
  3. العمل على تحقيق الطموحات والأحلام بخطى ثابتة

كما أنّها تعتبر مصدر إلهام في المواقف التي تستلزم رد سريع وذكي.

خلاصة القول

الثقة بالنفس هي وثوق الشخص بإمكانياته وقدراته وقراراته. كما هو معرف، فإنّها تعتبر من بين مفاتيح النجاح التي لا يمكن الاستغناء عليها، وعندما تنقص أو تنعدم. فإنها تؤدي بالشخص إلى خسارة عدة فرص ثمينة في حياته، وتجعله يفكر بسلبية كبيرة.

إنّ الثقة بالنفس لا تدخل في خانة التكبر أو الغرور، ولكن هي مهارة من بين المهارات التي يكتسبها الإنسان من بيئته، وهي قابلة للتطور، والتعلم، وليست فطرية كما يعتقد البعض.

مراجع